أخبار العالم / صحف مصر / بوابة الشروق

البابا: مصطلح «أقباط المهجر» غير مقبول.. ولن نعترف بالزواج المدني

اعترض قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، على إطلاق مصطلح «أقباط المهجر» على الأقباط في الخارج، قائلًا إن «هذا المصطلح غير مقبول ونحن من أقدم الشعوب في تاريخ الهجرة».

وأوضح البابا تواضروس، خلال لقائه ببرنامج «رأي عام»، الذي يقدمه الإعلامي عمرو عبد الحميد، عبر فضائية «TEN»، مساء الأربعاء، أن هجرة الأقباط في مصر بدأت في الخمسينيات، إثر الأزمات التي مرت بها البلاد إبان ثورة 1952، وقوانين التأميم.

وتابع أن بعض الأقباط هاجر من أجل العمل، وبعضهم هاجر بعد اغتيال الرئيس الأسبق محمد أنور السادات، وأخيرًا عقب أحداث 2012 و2013، مضيفًا أن هناك حصيلة تقريبية للأقباط بالخارج تتراوح بين مليون ونصف و2 مليون مواطن.

وأضاف، أن كل من ينتمي للكنيسة الأرثوذكسية يخضع لقوانين الأسرة والأحوال الشخصية سواء الزواج أو الطلاق، مؤكدًا أن الكنيسة لا تعترف بالزواج المدني ولن تعترف به أبدًا، لأن الزواج في المسيحية يسمى عقد كنسي، يتم عقده ثم يتم التسجيل المدني في سجلات الدولة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا