أخبار العالم / صحف مصر / بوابة الشروق

رئيس «200 الحربي» يكشف عن منتجات جديدة للمصنع بمعرض «إيديكس 2018»

كشف اللواء يسري النمر، رئيس مجلس إدارة مصنع 200 الحربي، عن منتجات جديدة للمصنع، يشارك بها في المعرض الدولي الأول للصناعات الدفاعية والعسكرية «إيديكس 2018»، قائلًا إن المصنع يشارك بمدرعتين جديدتين، يعد إنتاجهما نقلة في عمل المصنع.

وأوضح في تصريحات لفضائية «إكسترا نيوز»، مساء الأربعاء، أن المصنع الذي يتبع الهيئة القومة للإنتاج الحربي، تأسس عام 1992 ليبدأ بإنتاج دباباة القتال الرئيسية «M1A1»، بالتعاون مع الحكومة الأمريكية وشركة «جينرال ديناميكس »، الأمريكية.

وأضاف أن إنتاج المصنع للدبابة، مستمر حتى الآن لصالح القوات المسلحة المصرية، بالإضافة إلى إنتاج دبابات النجدة لتأمين هذه الدبابة، والمعدات والمقطورات الثقيلة الخاصة بنقل المعدات العسكرية والدبابات، مشيرًا إلى استفادة المصنع من الخبرات على مدار السنوات الماضية على مستوى التصميم والتنفيذ والجودة.

وذكر أن المنتجات الجديدة التي أنتجها المصنع لصالح القوات المسلحة وشتارك بالمعرض، هما نوعين من العربات المدرعة، بمواصفات جيدة للغاية، موضحًا أن أحد هاتين المدرعتين هي المدرعة «ST100».

وأكد أن مميزات المدرعة، تجعلها تتفوق على مثيلاتها، بما توفره من حماية لطاقمها وسرعة وخفة في الحركة، وتسليح وإمكانيات تكنولوجية متطورة، مضيفًا أن هذه المدرعة متوفر منها 9 طرازات لخدمة الأغراض العسكرية المختلفة، كنقل الجنود والإسعاف والقيادة والسيطرة.

وأشار إلى تعاون المصنع مع شركة مصرية خاصة، لتصميم منتجاته الجديدة وإنتاج التطبيقات والمكونات الأساسية بالكامل داخل المصنع، بينما يتم الاعتماد على مكونات معينة مثل المحرك وناقل الحركة، من الشركة الرئيسية.

وبين أن إنتاج هذه المدرعة، يفتح الطريق أمام الانفراد بنمط خاص من المعدات العسكرية يمكن إنتاجها بمصنع 200 الحربي.

وذكر أن الإقبال الكبير على المعرض، يؤكد رسالته، بأن مصر تصنع قوة تحمي السلام، وتحتضن بكل صداقة مختلف الدول، بالإضافة إلى الانطلاقة الكبيرة في التصنيع الحربي بمصر، والتفاعل التطورات التكنولوجية المختلفة.

ولفت إلى إقبال الشركات الأجنبية والصديقة للتعرف على المنتجات المصرية، والمبادرة بعرض منتجاتها طلبًا للتعاون مع القوات المسلحة المصرية وصناعتها الدفاعية.

من جانه قال العميد، خالد عبد الرحمن، نائب رئيس إحدى الشركات العاملة في التصنيع العسكري، إن الشركات العارضة بدأت في تقديم عروض والتخطيط للمشاركة في المعرض المقبل، والذي يقام في عام 2020.

وأشار إلى أهمية المعرض، في عرض المصانع المصرية لمنتجاتها التي تنتجها بشكل كامل داخل مصر، ومن بينها العربات المدرعة، مؤكدًا ان التنظيم كان جيدًا للغاية، وحظى بإشادة الجميع.

وأكمل: «الإقبال الكبير وحرص الشركات على المشاركة رغم أنه معرض وليد، يؤكد ريادة مصر في المنطقة ويؤكد السلم والأمان على أرض مصر، بالإضافة إلى تبادل الخبرات عبر زيارة الوفود المختلفة».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا