أخبار العالم / صحف مصر / بوابة الشروق

«تواضروس»:غياب القانون يخلق الفوضى.. والجلسات العرفية غير مقبولة

علق قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، على المشكلات التي تواجه الأقباط في المنيا، قائلًا إن هذه المحافظة لها وضعًا خاصًا، وتتميز بعدد سكانها الكبير.

وأضاف البابا تواضروس، خلال لقائه ببرنامج «رأي عام»، الذي يقدمه الإعلامي عمرو عبد الحميد، عبر فضائية «TEN»، مساء الأربعاء، أنه يجب أن يحصل الأقباط على حقهم في الصلاة بحماية الدولة، مشيرًا إلى أن الطلاق حق متاح للجميع.

وتابع: «بكون في غاية الألم بسبب المشكلات المتعلقة بالصلاة في المنيا، والتي بعضها ينجم عنها أعمال عنف واعتداء، ما يصدر صورة سيئة عن مصر للعالم»، مشددًا: «الجلسات العرفية غير مقبولة على الإطلاق، وإصلاح هذا الوضع يبدأ بالتعليم والثقافة».

وأوضح أن الحل الجذري لهذه النوعية من المشكلات يكمن في تطبيق القانون، الذي ينظم كل شؤون الحياة والبشر، معقبًا: «غياب القانون يخلق الفوضى، وتفعيله جزء من بناء مصر الجديدة».

وعن تعيين أسقفًا جديدًا لإيبارشية المنيا، قال قداسة البابا تواضروس، إن تعيين أسقفًا جديدًا لإيبارشية المنيا سيأتي في وقته.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا