الخليج العربي / صحف السعودية / البلاد السعودية

عبقرية الحفيد وخدمات إلكترونية بمعرض جدة الدولي للكتاب

مكة المكرمة – احمد الاحمدي- جدة – سالم بكوش

تحتضن مدينة جدة هذه الأيام المعرض الدولي للكتاب في نسخته الرابعة كأكبر محفل ثقافي فريد من نوعه بعنوان: “الكتاب تسامح وسلام” ويستمر إلى الخامس من يناير الحالي بمشاركة، 400 دار نشر من 40 دولة عربية وإسلامية وعالمية، تعرض 180 ألف عنوان في شتى أنواع المعرفة وذلك بأرض الفعاليات في أبحر الجنوبية .

وشهد المعرض مساء أمس الأول توقيع كتاب “عبقرية الحفيد” للكاتب والمؤلف ماجد ناصر الأحمدي بحضور عدد من الشخصيات الثقافية والفنية والسياسية.

وقال الأحمدي لـ(البلاد):” الكتاب يتحدث عن فكر الأمير محمد بن سلمان في صناعة هذه الرؤية العظيمة رؤية ٢٠٣٠ وعن مرحلة تؤرخ لمراحل جديدة داخل المملكة وإننا الشباب يداً بيد مع الأمير محمد بن سلمان في تحقيق هذه الرؤية كل في مجاله كما ان الجميل في الرؤية هي استهدافها للإنسان السعودي من جميع الفئات وليست محصورة في عمر أو جنس محدد”.

كما تواصل وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد – ممثلة في وكالة الوزارة للمطبوعات والبحث العلمي -ـ المشاركة في فعاليات المعرض .

وتأتي مشاركة الوزارة بالمعرض انطلاقًا من الرسالة السامية التي تحملها في خدمة الإسلام والمسلمين من خلال قطاعاتها المختلفة، ومنها وكالة الوزارة لشؤون المطبوعات والبحث العلمي التي تعنى بنشر الكتب العلمية، وإبراز الجهود التي تقدمها المملكة في نشر منهج الوسطية والاعتدال، والوعي الديني بما يهم المسلم في حياته المعاصرة، كما تقوم الوزارة عبر جناحها بتوزيع المصحف الشريف وترجمة معانيه إلى لغات عالمية عديدة.

يشار إلى أن مشاركة الوزارة في هذا المعرض، تميزت بإطلاق مجموعة من الخدمات الإلكترونية لراود الجناح.
وتشارك الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في الفعاليات.

وتتمثل المشاركة بشق ميداني ومعرض إعلامي تستمر فعالياته عشرة أيام ويحوي مواد للتعريف بمهمات وأعمال ومنجزات الرئاسة كما يتم فيه توزيع مجموعة من إصداراتها التوعوية والتوجيهية ومواد متنوعة ما بين نشرات وكتيبات وأقراص ممغنطة.
كما تشارك الرئاسة بحافلتها التوجيهية التي يتم من خلالها عرض عدد من المواد التوعوية والتوجيهية عبر الشاشات الخاصة بالحافلة التي تحوي شاشتي عرض كبيرة.

ويعمل أعضاء الهيئة الميدانيون بأدوار تتكامل مع جهود الجهات الحكومية المشاركة، وذلك بتقديم النصح والتوجيه بالأسلوب الحسن، وبناء جسور التواصل مع جميع فئات الزوار وتعريفهم بالدور والمهام التي تقوم بها الهيئة.
وأوضح رئيس هيئة جدة الشيخ سعود بن سعيد العبيدي أن المشاركة تتركز على الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وحث الناس على الخير ودعوتهم إليه.

ومن جانبه بيّن فضيلة مدير عام فرع الرئاسة العامة بمنطقة مكة المكرمة الشيخ فؤاد بن سعود العمري أن الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر تشارك بجناح فيه أهم إصدارات الرئاسة العلمية من مطبوعات ونشرات توعوية وأفلام قصيرة تبث عبر شاشات عرض تحتوي على رسائل توجيهية.

كما يوجد منصات توعوية في الساحات المجاورة للمعرض مع مصلى متنقل يرفع فيه الأذان وتقام فيه الصلاة جماعة.
وأشاد العمري بدعم سمو مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل وسمو نائبه وسمو محافظ جدة. وفقهم الله لفرع منطقة مكة المكرمة.
وتأتي مشاركة الرئاسة العامة تنفيذاً لتوجيهات معالي الرئيس العام الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند، المتضمة حضور الهيئة في جميع فعاليات المنطقة.

كما قدم المعرض الشاب مشعل بن فهد، كأصغر مؤلف يصعد منصات التوقيع منافساً لأكثر من 200 مؤلف ومؤلفة في التوقيع على كتبهم وذلك عبر كتابه الذي حمل عنوان “القلعة الملعونة”.

واهدى المؤلف الشاب الذي لم يتجاوز عمره 18 عاما الكتاب إلى “أمه” التي يدين لها بكل نجاحاته وسط حضور كثيف من الزوار ومتابعي عناوين الكتب التي يحتضنها المعرض وتجاوزت الـ 180 ألف عنوان في شتى أوعية المعرفة لتلبية أذواق مختلف شرائح المجتمع .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا