الخليج العربي / صحف السعودية / صحيفة سبق اﻹلكترونية

شاهد.. معلمات مدارس "حقال الليث" يداومن وسط الأمطار وتساقط الصخور

رفضن الغياب خشية الحسم من الراتب.. وتساءلن عن سبب عدم تعليق الدراسة

شكت عدد من المعلمات بمدارس قطاع "حقال" التابع لإدارة التعليم بمحافظة الليث، اليوم الخميس، جراء الصعوبة البالغة في الخروج من مدارسهن بسبب السيول إثر الأمطار التي شهدتها المنطقة صباح اليوم.

ونشرت الشاكيات عدة مقاطع تظهر معاناتهن، عبر مواقع التواصل، كشفت عن انعدام الرؤية بسبب الضباب الكثيف، والسيول الجارفة والصخور المتساقطة، مع صيحات المعلمات بسبب الخوف والهلع الذي انتابهن نظراً للأجواء المناخية الصعبة.

ووجهت المعلمات تساؤلاتهن لوزارة التعليم: لماذا لم يتم تعليق الدارسة اليوم في مدارس الليث؟!، رغم التحذيرات المستمرة بهطول الأمطار.

وأوضحن أنهن يخشين الغياب رغم تقلبات الأجواء بسبب احتمال عدم قبول عذرهن مما ينتج عنه الحسم من الراتب.

وكانت محافظتا "الليث وأضم" قد شهدتا صباح اليوم هطول أمطار متوسطة إلى غزيرة أدت إلى جريان الأودية والشعاب، مما اضطر عدد من المدارس إلى صرف طلابها مبكراً.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا