الرياضة / المصرى اليوم

أليكسيس سانشيز يحاول الهروب من جحيم مانشستر

فجرت صحيفة «ميرور» الإنجليزية، مفاجأة من العيار الثقيل برغبة الدولى التشيلى أليكسيس سانشيز، مهاجم فريق مانشستر يونايتد الإنجليزى، فى الرحيل عن صفوف الشياطين الحمر، خلال فترة الانتقالات الشتوية فى يناير المقبل.

وذكرت الصحيفة تصريحات سانشيز على صدر صفحتها الأولى والتى قال فيها: «أنا فى محنة، أخرجونى من هنا، سانشيز يريد الرحيل»، فى إشارة إلى رغبة اللاعب التشيلى فى الرحيل عن الشياطين الحمر. وأوضحت الصحيفة أن سانشيز يرغب فى الرحيل عن مانشستر يونايتد بسبب عدم حصوله على الفرصة كاملة تحت قيادة البرتغالى جوزيه مورينيو، وبقائه على مقاعد البدلاء فى أغلب المباريات الموسم الحالى.

وفشل الدولى التشيلى، فى إثبات جدارته على المستوى الفنى مع مانشستر يونايتد مثلما كان فى أرسنال منذ انضمامه إلى «الريد ديفيلز» يناير 2018. وأضافت الصحيفة، أن قرار مورينيو باستبعاد سانشيز من مباراة مانشستر يونايتد أمام يانغ بويز السويسرى، فى دورى أبطال أوروبا، والتى انتهت لصالح مانشستر 1/0، أمس الأول، كتبت كلمة النهاية لمشوار اللاعب فى أولد ترافورد. وأكدت أن أليكسيس سانشيز وصل إلى قناعة نهائية، بأنه لا مستقبل له فى مانشستر يونايتد فى وجود مورينيو، وذلك بعد أقل من عام على انتقاله إلى المانيو من نادى أرسنال. ونقلت الصحيفة الإنجليزية عن سانشيز، قوله للمقربين منه إنه يريد الرحيل عن مانشستر يونايتد، والانضمام إلى نادى باريس سان جيرمان الفرنسى.

ويرغب اللاعب فى الانتقال إلى باريس سان جيرمان الفرنسى، بعد الحصول على وعد بالمشاركة أساسيًا مع الثنائى نيمار دا سيلفا وكيليان مبابى، بعد اقتراب رحيل الأورجويانى إدينسون كافانى بسبب إصاباته المتكررة وخلافاته مع النجم البرازيلى. وكان مورينيو قد أكد أن استبعاد سانشيز من قائمة الفريق أمام يانغ بويز لم يكن نتيجة إصابة الدولى التشيلى، وهو ما يعنى أن القرار يحمل أسبابًا فنية، وهو ما أثار غضب سانشيز.

يعانى سانشيز منذ انضمامه إلى مانشستر يونايتد من الكثير من الأزمات، حيث لم يقدم المردود المنتظر منه، وسجل هدفًا واحدًا هذا الموسم فى 11 مباراة بكل البطولات المحلية والأوروبية.

من جانبه أعلن نادى مانشستر يونايتد الإنجليزى، عن تعرض نجمه التشيلى أليكسيس سانشيز لإصابة فى الركبة، على هامش تدريبات اليونايتد أمس الأول، استعدادا لمواجهة فريق ساوثهامبتون غداً، ضمن منافسات الجولة 14 من الدورى الإنجليزى. أكد نادى مانشستر يونايتد أن النجم التشيلى أليكسيس سانشيز تعرض لإصابة فى أوتار الركبة خلال تدريبات الفريق أمس الأول، وسوف يخضع لمزيد من الفحوصات الطبية خلال الساعات المقبلة لتحديد مدى قوة إصابته.

على جانب آخر كشفت صحيفة «ديلى ميل» الإنجليزية، إن الحارس الإسبانى ديفيد دى خيا، لا يمانع البقاء فى مانشستر يونايتد لكنه يريد مساواته بأليكسيس سانشيز صاحب أعلى راتب فى الفريق 500 ألف جنيه إسترلينى أسبوعيًا. يسابق يونايتد الزمن لتمديد عقد لاعبه البالغ عمره 28 عامًا خوفا من انتقاله إلى يوفنتوس أو باريس سان جيرمان بطلى إيطاليا وفرنسا على الترتيب. وينتهى عقد دى خيا فى 2019، ويسعى يونايتد إلى تمديده موسما إضافيا، حيث سيعمل النادى على تفعيل بند التمديد التلقائى إذا فشل فى إقناع حارس أتليتكو مدريد السابق.

وسيضطر مسؤولو يونايتد لبيع دى خيا قبل انتهاء مدة عقده وقد تصل القيمة إلى 75 مليون إسترلينى، بعدما رفض دى خيا عرضا من يونايتد يحصل بموجبه على 275 ألف إسترلينى أسبوعيا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا