الرياضة / المصرى اليوم

الأهلى يسعى للهروب من القاع على حساب بتروجت «الجريح»

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

يدخل الفريق الكروى الأول للنادى الأهلى اختباراً صعباً، عندما يلتقى عند السابعة، مساء اليوم، نظيره بتروجت، المؤجلة من الجولة التاسعة للدورى، والتى ستقام على أرض ملعب استاد الجيش فى السويس.

وتكمن صعوبة المواجهة فى الموقف المتأزم للأهلى، بعد الخسارة الأخيرة التى لقيها أمام المقاولون فى الدورى، وقبلها خسارة البطولة الأفريقية من الترجى، ثم الخروج من البطولة العربية، على يد الوصل الإماراتى.

ويدخل الأهلى اللقاء قابعاً فى المركز الأخير بالجدول، برصيد 11 نقطة، وله 7 مباريات مؤجلة، فيما يدخل بتروجت اللقاء محتلاً المركز الخامس عشر، برصيد 15 نقطة.

ويسعى الأهلى للفوز بتخطى عقبة بتروجت لضرب أكثر من عصفور بحجر واحد، أولهما الفوز بالنقاط الثلاث، وثانيهما استعادة ذاكرة الانتصارات ومصالحة الجماهير، وثالثهما تحسين وضع وترتيب الفريق فى جدول المسابقة.

وشهدت اللحظات الأخيرة عدة مفاجآت أبرزها استبعاد ساليف كوليبالى، من قائمة المباراة، فضلاً عن عودة الثلاثى وليد أزارو، وعمرو السولية، ومحمد هانى، بعدما غابوا عن المواجهات الأخيرة، بسبب الإصابة التى أبعدتهم عن المشاركة فى المباريات الأخيرة.

وحرص محمد يوسف على تحفيز لاعبيه بصرف المكافآت المتأخرة للاعبيه فى حالة تحقيق الفوز على بتروجت، والسعى للتخلص من الكبوة التى حاصرت الفريق خلال الفترة الأخيرة.

من جانبه، قال محمد يوسف إنه عقد محاضرة مهمة مع اللاعبين، من أجل تجهيزهم نفسيا لمواجهة بتروجت.

وأضاف يوسف: «طالبت اللاعبين بالعمل والاجتهاد خلال الفترة الحالية الصعبة التى يمر بها الفريق، خاصة أننا لا نملك فى الوقت الحالى سوى العمل والاجتهاد، من أجل تخطى هذه المرحلة».

وأوضح: «أكدت للاعبين أنهم مطالبون باستعادة الثقة المفقودة، بعد خسارة نهائى أفريقيا والخروج من كأس زايد للأندية الأبطال، وأكدت لهم أنهم من أوصلوا الأهلى إلى نهائى بطولة أفريقيا وأنهم مطالبون بالعودة من جديد بقوة لاستعادة الانتصارات والنتائج الجيدة».

وأشار يوسف إلى أنه حرص على التركيز على الجانب النفسى فى إعداد اللاعبين قبل مواجهة بتروجت، مشيرًا إلى أن لاعبى الأهلى لديهم رغبة قوية فى تحسين النتائج والعودة بقوة للانتصارات بداية من مباراة بتروجت غدًا.

وأكد يوسف على صعوبة المباراة، مشدداً على احترامه لفريق بتروجت وجميع أندية الدورى الممتاز، ولكن لدينا هدف واضح وهو تحقيق الفوز فى مباراة الغد، من أجل تخطى تلك المرحلة.

وأوضح أن مباراة بتروجت تبقى بمثابة «عنق زجاجة» لتخطى المرحلة الصعبة التى يمر بها الفريق فى الوقت الحالى، خاصة أن تحقيق الفوز فى مباراة الغد يخرج الفريق من سلسلة النتائج غير الموفقة خلال الفترة الماضية».

وينتظر أن يخوض الأهلى المباراة بتشكيل يضم كلاً من شريف إكرامى، محمد هانى، سعد سمير، أحمد علاء، أيمن أشرف، حسام عاشور وعمرو السولية وهشام محمد وناصر ماهر ووليد سليمان ووليد أزارو.

على الجانب الآخر، تعهد مؤمن سليمان، المدير الفنى لبتروجت بتحقيق نتيجة إيجابية أمام الأهلى، والسعى للهروب من المنطقة الخطرة التى تهدد الفريق.

وعقد سليمان عدة جلسات مع لاعبيه خلال الأيام المنقضية، طالبهم خلالها بمحاولة استغلال الحالة المعنوية المتراجعة للاعبى الأهلى، والسعى لتحقيق الفوز بالنقاط الثلاث، محذراً لاعبيه بعدم الخروج عن تركيزهم خلال المواجهة، وعدم منح لاعبى الأهلى، الفرصة للتهديف، خصوصاً فى النصف ساعة الأولى من المباراة.

وعكف سليمان على إيجاد البديل للمهاجم بيكلى، الذى سيغيب عن المواجهة بسبب تعرضه للإيقاف.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا