الرياضة / الشرق الاوسط

دعم أفريقي لإنفانتينو في انتخابات {فيفا} العام المقبل

وزير الرياضة المصري هاتف مرتضى منصور لبحث عقوبات «الكاف»

أعلن رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف)، أحمد أحمد، عن دعم الهيئة القارية لمسعى رئيس الاتحاد الدولي (فيفا) جاني إنفانتينو للفوز بولاية ثانية في الانتخابات المقررة العام المقبل، وذلك خلال اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد القاري في شرم الشيخ، أمس (الأحد).

وانتخب السويسري - الإيطالي إنفانتينو رئيساً لـ«الفيفا» مطلع 2016، في أعقاب فضيحة الفساد الكبرى التي هزت كرة القدم العالمية، وأدت إلى الإطاحة برؤوس كبيرة، أبرزها الرئيس السابق للاتحاد السويسري، جوزيف بلاتر.

وفي يونيو (حزيران) الماضي، أعلن ترشحه لولاية ثانية على رأس «الفيفا»، في الانتخابات التي من المقرر أن تجرى خلال اجتماع كونغرس الاتحاد الدولي، في الخامس من يونيو 2019، في باريس.

وخلال كلمة ألقاها أمام الجمعية العمومية للاتحاد القاري، قال أحمد: «أعتقد أنه من واجبي أن أعلن هذا الدعم من أفريقيا».

ومن جهته، توجه رئيس الاتحاد المغربي، فوزي لقجع، إلى إنفانتينو بالقول: «إضافة إلى الدعم الانتخابي، لديكم الالتزام والانخراط من قبل كل رؤساء (الاتحادات الوطنية الأفريقية)».

ورد رئيس «الفيفا» بالإعراب عن أن دعم الاتحاد المكون من 54 عضواً «يعني لي الكثير»، وأضاف: «منذ ما قبل انتخابي (شغل منصب الأمين العام للاتحاد الأوروبي)، قلت وعملت ما يمكن ليكون المستقبل في أفريقيا».

وتابع: «الأمر يتعلق بدفع كرة القدم نحو الأمام، بأن نتقدم كلنا معاً».

وأشارت التقارير، العام الماضي، إلى أن إنفانتينو كان من داعمي وصول أحمد أحمد (من مدغشقر) إلى رئاسة الاتحاد الأفريقي، في الانتخابات التي أقيمت في مارس (آذار) 2017، وتفوق فيها بشكل مفاجئ على الكاميروني عيسى حياتو الذي حكم الهيئة لفترة ناهزت 3 عقود.

واعتبر إنفانتينو بعد الانتخابات أن أفريقيا صوتت «من أجل التغيير».

وأشاد جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، بتطور كرة القدم في قارة أفريقيا.

وقال إنفانتينو، خلال الجمعية العمومية للاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف)، التي بدأت في شرم الشيخ صباح أمس (الأحد): «المستقبل سيكون لأفريقيا بفضل توافر الموهبة والشغف لكرة القدم».

وأضاف: «نسعى لجعل مستقبل كرة القدم أفريقياً، وأطالب بمزيد من المشروعات المستقبلية لإحداث تطوير وتقدم في كرة القدم».

وتابع: «الاستثمار الرياضي سوف يشهد نجاحاً كبيراً خلال الفترة المقبلة، وهذا من خلال المشاركة في البطولات».

وحرص إنفانتينو علي توجيه الشكر لأحمد أحمد رئيس «الكاف»، وهاني أبو ريدة رئيس الاتحاد المصري، وأعضاء الجمعية و«الفيفا».

وحضر اجتماع الجمعية العمومية لـ«الكاف» رؤساء اتحادات كرة القدم الأفريقية، وأعضاء المكتب التنفيذي، وأعضاء الجمعية العمومية للاتحاد الأفريقي.

ومن جانبه، أكد أحمد أحمد أن الاتحاد الأفريقي يدعم جياني إنفانتينو لولاية جديدة في رئاسة الفيفا. وأوضح رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم أن «الكاف يتقدم بالتهنئة إلى رئيس الفيفا على نجاح مونديال روسيا؛ ندعم جياني إنفانتينو لولاية جديدة في رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم».

وفي هذا الإطار، انتخب والتر نياميلاندو، رئيس اتحاد مالاوي لكرة القدم، عضواً بمجلس الاتحاد الدولي (الفيفا)، خلال جلسة خاصة للجنة التنفيذية للاتحاد الأفريقي للعبة في شرم الشيخ، أمس (الأحد).

وتفوق نياميلاندو على داني جوردان، رئيس اتحاد جنوب أفريقيا، بعدما نال 35 صوتاً مقابل 18 لمنافسه، بعد جولتي تصويت، بينما خرج ليودجار تانجا، رئيس اتحاد تنزانيا السابق، من الجولة الأولى.

ومجلس الفيفا هو المعني باتخاذ القرارات بالمؤسسة العالمية، ويتم اختيار أفراده من مختلف الاتحادات القارية. وأصبح هذا المقعد الأفريقي في مجلس «الفيفا» خالياً، بعد استقالة كويسي نيانتاكي، رئيس الاتحاد الغاني، إثر مزاعم فساد.

إلى ذلك، أكد الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة المصري، أن الرياضة أحد أهم الجسور التي تعمل على تحقيق التواصل والترابط بين الأوطان، ومنها كرة القدم، أكثر الرياضات شهرةً في العالم، التي تعد وسيلة فاعلة في نشر السلام، وتعليم التسامح وتقبل الآخر، ونبذ العنف والكراهية والتعصب، مطالباً الاتحادات الرياضية في مختلف دول العالم بالعمل على نشر ثقافة ممارسة الرياضة.

وقال وزير الرياضة، خلال فعاليات الجمعية العمومية غير العادية للاتحاد الأفريقي لكرة القدم، المنعقدة بمدينة شرم الشيخ بمحافظة جنوب سيناء، وبحضور جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، وأحمد أحمد رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (الكاف)، وأعضاء المكتب التنفيذي، وأعضاء الجمعية العمومية لـ«الكاف»، أنه قد تم البدء في اتخاذ خطوات مدروسة لتنفيذ مشروع قومي للكشف عن المواهب في كرة القدم.

وأشار إلى أن هذا المشروع يستهدف العمل على إعداد المواهب وتأهيلها للاحتراف، بالتعاون مع الاتحاد المصري لكرة القدم، ليكون المشروع بادرة أولى لإنتاج وإفراز لاعبين مصريين من طراز عالمي، وهو ما سينعكس على تطور كرة القدم المصرية والأفريقية، مناشداً مسؤولي الاتحاد الأفريقي لكرة القدم تشجيع الاتحادات المحلية على وضع آليات وسياسات محددة للكشف عن المواهب في القارة السمراء.

وأشاد صبحي برؤية الاتحاد الأفريقي لكرة القدم في تحقيق مزيد من التطور والازدهار، وتحقيق نهضة حقيقية وتطورات مستمرة للكرة الأفريقية، لكي تحتل المكانة التي تليق بها على المستوى العالمي، مثمناً قرار «الكاف» زيادة عدد منتخبات بطولة كأس الأمم الأفريقية إلى 24 منتخباً، بدلاً من 16 منتخباً، مع إقامة البطولة في فصل الصيف.

وأوضح أن مصر نمتلك ثروةً إنشائية هائلة، وتستضيف كثيراً من البطولات الرياضية الدولية على مدار العام، مرحباً باستضافة بطولات الاتحاد الأفريقي لكرة القدم في أي وقت، ومقدماً الشكر والتقدير للاتحاد الأفريقي لكرة القدم على إسناد ملف استضافة بطولة أمم أفريقيا لكرة القدم الشاطئية إلى مصر، المزمع إقامتها في شهر ديسمبر (كانون الأول) المقبل، بمدينة شرم الشيخ، بالإضافة إلى استضافة مصر لمنافسات كأس الأمم الأفريقية تحت 23 عاماً خلال العام المقبل.

ومن جهته، أجرى الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة المصري، اتصالاً هاتفياً برئيس نادي الزمالك، مرتضي منصور، لبحث العقوبات التي فرضها الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (الكاف)، واللجنة الأولمبية المصرية، بحق رئيس نادي الزمالك.

وقرر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، أول من أمس (السبت)، إيقاف مرتضي منصور رئيس الزمالك لمدة عام، وتغريمه 40 ألف دولار.

كما أصدرت اللجنة الأولمبية المصرية قراراً بتجميد عمل مرتضي منصور، ومنع إقامة أي مباراة داخل نادي الزمالك المصري لحين خضوع رئيس الزمالك للتحقيق.

وعقد مجلس إدارة الزمالك، أمس (الأحد)، اجتماعاً برئاسة مرتضي منصور، اتخذ خلاله عدداً من القرارات المهمة لصالح النادي، وذلك بشأن الأحداث الأخيرة.

ومن المنتظر أن يتم الإعلان عن هذه القرارات في المؤتمر الصحافي، المقرر له صباح اليوم (الاثنين).

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا