أخبار العالم / عكس السير

أسرة مصري تتبرع بأعضائه لإنقاذ 4 حالات حرجة في الصين

وصل إلى مطار #القاهرة الدولي، جثمان الشاب المصري شريف الجزار قادما من #كندا ، بعد أن تبرعت أسرته بأعضائه لإنقاذ 4 حالات مرضية حرجة.

وتبرعت الأسرة بأعضاء فقيدها بعد وفاته، حيث كان في زيارة عمل إلى مقاطعة جوانجدونج جنوبي الصين، وسقط مغشيا عليه بينما كان يستحم يوم الجمعة الماضي، ليفارق الحياة بعد 5 أيام بسبب نزيف حاد في المخ ناجم عن ارتطام رأسه بالأرض.

ولخطورة حالته الصحية، نقل إلى العناية المركزة في مستشفى تشوجيانج بمدينة جوانزو بعد إصابته بيوم واحد، إلا أن حالته كانت تحول دون التدخل الجراحي لإنقاذه.

وبعد وفاته عرض الأطباء في المستشفى على شقيقته التبرع بأعضائه لإنقاذ حالات مرضية حرجة، وفق ما ذكرت صحيفة “اليوم السابع”، حيث تم الاتصال بوالدته في مصر لأخذ موافقتها على العرض.

ونشرت وسائل إعلام صينية مداخلة لوالدة شريف وهي تبدي موافقتها على التبرع بأعضائه، ثم عرضت لاحقا صورا لشقيقته فريدة وهي توقع على إقرار التبرع.

وذكرت تقارير صينية أنه تم بالفعل نقل أربعة أعضاء من شريف إلى مرضى آخرين، إذ تلقى رجل خمسيني إحدى كليتيه، وتلقت امرأة ثلاثينية الكلية الأخرى، فيما حصل مريض أربعيني على كبده، وتمت زراعة قلبه لرجل في الأربعين من عمره.

قيم الخبر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا