أخبار العالم / صدى

تعليق نائب الرئيس الأمريكي السابق على تقبيل ناشطة في تجمع انتخابي

أثارت ناشطة حزبية أمريكية جدلا بتصريحاته بأن جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي السابق جعلها تشعر بعدم الارتياح بتقبيله لها خلال تجمع انتخابى عام 2014.

وفي هذا السياق أكد جو بايدن، أمس الأحد، أنه لم يتصرف قط بطريقة غير لائقة، قائلا : ” خلال سنواتي الكثيرة في الحملة الانتخابية وفي الحياة العامة، بادرت بعدد لا يحصى من المصافحات والمعانقات ومظاهر المحبة والدعم والمواساة، ولم يحدث قط ولا مرة واحدة أن تصرفت بطريقة غير لائقة ” .

وأضاف: ” إذا كان هناك ما يشير إلى أنني فعلت هذا الفعل فسأنصت بكل احترام، لكن هذه لم تكن نيتي أبدًا ” .

وكانت الناشطة وتدعى ” لوسي فلوريس ” قد نشرت مقالة على الإنترنت يوم الجمعة الماضي، قالت فيه أن بايدن لمس كتفيها وقبلها، واشتم شعرها أثناء وجودهما في التجمع الانتخابي مما جعلها تشعر بعدم الارتياح.

ليرد بايدن بأنه لا يتذكر هذه اللحظات بالطريقة نفسها، معربًا عن استغرابه من المقالة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا