أخبار العالم / بوابة الشروق

مدريد تفرض قيودا على دخول سيارات لوسط المدينة لتحسين نوعية الهواء

حظرت سلطات العاصمة الإسبانية مدريد دخول أغلب السيارات والمركبات التي تعمل بالبنزين والسولار إلى وسط المدينة يوم أمس الجمعة، في إطار محاولاتها تحسين نوعية الهواء في واحدة من أكثر العواصم الأوروبية تلوثا.

وراقبت الشرطة عشرات من نقاط الدخول لمنطقة مساحتها خمسة كيلومترات مربعة، تشمل شارع جران فيا الشهير وميدان بويرتا ديل سول العامرين بالسائحين، لمنع كل السيارات عدا تلك التي تحمل إعفاءات أو تعمل بالكهرباء أو بتكنولوجيا هجينة.

وساهمت الاختناقات المرورية الحادة ووجود الكثير من المركبات القديمة والتي تعمل بالسولار وشيوع الطقس الجاف قليل الرياح في ارتفاع نسب ثاني أكسيد النيتروجين في مدريد إلى معدلات تخالف المعايير الأوروبية منذ عام 2010.

وتأمل السلطات في مدريد أن تسير في ركب عواصم أوروبية أخرى مثل لندن وباريس وبرلين وأوسلو تطبق بالفعل قيودا مرورية لتحسين نوعية الهواء.

لكن تلك الخطط قد تفشل قبل أن تطبق بالكامل إذا تمكن الحزب الشعبي المعارض المحافظ من الفوز بالطعن في المحكمة على الإجراءات الإدارية التي يتم على أساسها تبني القواعد الجديدة التي يصفها بأنها معيبة.

كما يقول منتقدون للقواعد الجديدة إنها تتضمن استثناءات متعددة ومعقدة قد تقوض من فاعليتها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا